Posted in أشعاري

مبارك برىء

براءة الذئب هي ما ظننتها يا سافك

من دم طاهر لم تعرف مثله اسلافك

من قطرة على جبين اسمر يسمو على اوصافك

برءوك وهل يرجى من ذئابك غير اِنصافك

والله لن تطأ قدماك قصراً بعدها

ولن تلين لوجهك دنيا بملكها

ولن يقارب عينك نومُ ليلها

ولن تلامس ابداً كرسي الحكم اردافك

زهرة لوتس