Posted in أشعاري

ذكرى اختيار

هل تذكر يوم خيرني نزار.. ما بين الجنةِ والنــــــار

ما بين الموتِ قتيلةَ عشقٍ ..أو غرقاً ضد التيـــــــار

لم يعنيك كثيراً غرقي… بل كَدرَكَ  ذكرُ العشــــــــقِ

لا تأتي كشمسٍِ تحرقُني بل كوني النجمَ بأعلى مدار

احكمتَ قبضتك على القلب وصممت الأذن عن الأسرار

فاخترنا سوياً حُمق اللهو وخطر العبث بالأفكــــــار 

 

و مر عامان على القصة.. والغِصة.. ونظم الأشعـار

                                                طهرتُك من غضبةِ أيامِك..

                                                أفزعتُك من وَحْدَتك ومن أوهامك..

                                                أنطقتُ الصامتَ فيك وتجرأتُ علــى أحلامِـــــك..

وقصصتُ عليك حكايـــــا ما قبـــــل الأسحـــــــــار

 

واليوم.. وبعد العامين.. ألمَحُ فـي عينيـك بريـــــق

والبسمة أخييراااً ..  من شفتيـك تشـق طريـــــــق

وما زال وَهْمُك يحسبــك فـــي عينــي  صديـــــــق

و أمام شغفٍ يهزمني .. لا أملك إلا طاعتك أختـــــار

زهرة لوتس

Advertisements

2 thoughts on “ذكرى اختيار

  1. سيدتى …
    الاختيار حيرة وقلق ، خاصة إن كانت بين حب وحب ، ربما كانت المرأة أكثر معاناة من الرجل فى اختيارتها ربما لكثرة الاختبارات والاختيارات ، لكن بعض النساء يمتلكن قدرة الحسم والمصارحة والبوح بكل مشاعرهن ليكون على الطرف الآخر الاختيار بعد أن تكون قد عبرت عن نفسها ،
    السيدة خديجة نموذجاً

  2. بل أن الاختيار أحياناً بين أن تكون نفسك أو أن تكون نفساً مشوهة تغيب عنها ملامحك التي تعرفها.. لم يعد للاختيار في الحب معايير أو مقاييس.. وإن كان ما تقول صحيحاً من “قدرة الحسم” و “المصارحة”.. فللأسف لم انتمي يوماً لهذا البعض من النساء.
    أشكرك على التعليق والمتابعة.

تسعدني تعليقاتكم

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s