Posted in قصاقيص

ليتهم يعلمون

قالوا عنها جميلة.. مختلفة .. وقالوا عنها ساحرة.. آسرة .. و لكن ليتهم يعلمون !!

أن نصيبها من الدنيا لم يكن بقدر جمالها… وأن جمالها كان سبباً في تعاستها.. وأنها كانت الوحيدة التي لم يعني لها جمالها شيئاً كبيراً.. إلا أنها كانت ترى الوجود جميلاً.. و تهيم روحها في دنيا غير دنياهم التي يعرفونها.. مفاهيمها ورؤاها مختلفة .. تفسيراتها مختلفة.. اختلفت منذ الصغر عن اهلها واصحابها .. ولكن بماذا افادها الاختلاف.. وبماذا عاد عليها الجمال.. ربما ميزها ولكن للاسف..حكم عليها بالوحدة.. فليس ثمة من يحتويها ويحتمل طفرات افكارها وموجات مشاعرها.. لم تجد من تشعر لديه بالأمان وتكبر أيامها الى جواره .. لم تجد من يعني له جمال قلبها أكثر من جمال جسدها و وجهها. 

أتراها كتب عليها أن تحيا أسيرة حظها القبيح ؟! أم أنه لا شىء في الدنيا اسمه الحظ.. وأنها مقدرات على كل منا أن يحياها بكل الوانها وأوجهها.. أم أنها خيارات كانت امامها ولم تحسن انتقاءها .

كانت تظن أن الجمال يجذب الجمال.. يجذبه نعم.. ولكن كيف السبيل للاحتفاظ به ، فتتزايد الحيرة ..والحسرة على ما كان، و ما لم يكن، وتتكاثر مشاعرها بدون حصاد .. وتستمر عبارات الغزل العمياء التي لا تصيب موضعاً من الروح .. وفي النهاية تبقى هي .. جميلة .. و وحيدة !!

زهرة لوتس

Advertisements

11 thoughts on “ليتهم يعلمون

  1. تجيدين رسم الصورة و المعنى الذى تعنيه
    كما ان اسلوبك من نوع … السهل الممتنع
    ..
    اما بالنسبة للقصة … هذه أقدارنا نتعايش معها
    اما الجمال (النفس و المظهر) فهو نعمة من عند الله لا يحسن التعامل معها الا كرماء النفس
    ..
    أحييكى

  2. أحياناً يكون الجمال نقمة وليس نعمة !! مثل سمعتهُ من إمرأة رحمها الله كانت باهِرة الجمال، وصدقت فيما قالت تحياتي

    1. نعم فجمالها أسعد الآخرين.. ثم أصبح عقبة في طريق وصولها لسعادتها هي.. أشكرك عزيزتي تهاني على التعليق والمتابعة. كل التقدير لكِ

  3. سيدتى …
    كثيرات هن من أوتين الجمال وقليلات من أوتين معه السعادة , عباراتك وكلماتك تنفذ إلى النفوس لتكشف لنا إحدى أكبر حقائق الحياة : ليس كل ما نتمناه ندركه ولا كل ما توافرت أسبابه يكون , الأرواح الجميلة هائمة – دوماً – فى عوالمها النقية ويعز عليها أن تترك عرش سموها لمهاد الاعتياد والإلف .
    هن دائماً فوق العادة والمألوف ,دائماً هناك من يبحث عنهن ولكن القدر قدر ولولاه لكانت حياتنا عبث فبعض الحرمان من أشياء يجعل للحياة معنى بل يفجر فى النفوس معانى وإن كانت ممتزجة بالألم

    1. الأرواح الجميلة هناك من يبحث عنها.. ولكن ..لسخرية القدر قد تتلاقى في بقعة ما من الزمن.. حتى اذا ظنت أنها وصلت .. اكتشفت ان ما وصلت اليه ليس إلا قصة شيقة و لكن شائكة.. الاقتراب منه متعة يتبعها ألم .. فعرفت أنها لم تصل
      تعليقك أثرى تدوينتي وأسعدني كعادتك.. أشكرك واحييك على سعة افق افكارك

  4. ببعض المجتمعات كمجتمعاتنا يكون الجمال تفردًا, ثم يصير التفرد وحدة وعزلة. كطيور المزرعة إذا رأت طاووسًا يسرهم رؤيته وملاعبته إلا أنه أبدًا يبقى وحيدًا عصيًا على الانصهار, يشبعون هم به حاجة كاملة إذ لا يريدون سوى رؤيته والاستئناس به أما هو فلا تُشبع له منهم حاجة مطلقًا إذ أنه – كما قلت – يبقى وحيدًا وإن ظل أبدًا بينهم.

    1. وهذا ما اعنيه بالضبط.. الوحدة بسبب الاختلاف أو التميز.. وحدة مقيتة لا دخل للوحيد فيها..
      أشكرك على تعليقك الرائع ومتابعتك الكريمة.. والله زمان يا استاذ أحمد

تسعدني تعليقاتكم

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s