Posted in قصاقيص

المولد النبوي الشريف

في ذكرى مولد سيد الخلق و خاتم النبيين … يطيب لي أن أهنئ  اصدقائي ومتابعيني بهذه المناسبة الكريمة، واوصيكم ونفسي بتدبر سيرته العطرة والاهتداء بها كلما اختلطت عليكم السبل. تذكروا حلاوة احاديثه الشريفة أكثر من “حلاوة المولد” التي أصبحت للأسف المظهر الوحيد والغاية المنتظرة لهذه الذكرى الطيبة عند البعض منا، وأكثروا من الصلاة والتسليم عليه، صلى الله عليه وسلم.

أعاد الله عليكم هذا اليوم بكل الخير والصحة و راحة البال. وكل عام وانتم بخير

زهرة لوتس