Posted in Uncategorized, قصاقيص

لا تبحث عن الحب

يدخل في حياتك كل يوم أشخاص جدد وقد يخرجون منها وقد يبقون. صخب يعقبه هدوء… يعقبه صخب، ولا يتغير عليك شىء، وتسري حياتك مسرى النهر الذي لا يتوقف. لكن هناك من يدخل إلى حياتك بنعومة الزهور و نداوة الفجر الصافي… ثم لا يخرج منها أبداً … حتى لو خرج

لا تقل عن الحب انه جديد أو قديم، فالحب يعيش فيك منذ البداية منتظراً من يحركه، أو يضيف اليه مذاقاً … أو ربما يقتله!… ظني أنك احببت الحب في اغنيات حالمة وفي افلام رومانسية قديمة بالابيض والأسود… أو في قصص حب قرأتها وتعايشت مع أبطالها … إلى أن تكشف لك الدنيا عن وجه يهبك حباً لا تملك في حضرته إلا ان تنحني أمام بهاءه. ثم تبدأ في كتابة قصتك أنت التي لن يقرأها غيرك، وأغنيتك انت التي لن يسمعها غيرك

قد تقسو عليك حياتك حيناً … أو قل احياناً، لكن حتماً ستكافئك و تفاجئك بما لم يكن في الحسبان. إن انتظرت الحب فلن يأتي… لا تبحث عنه، لأنه لا يبحث عنك، بل دعه يجدك صدفة ويباغتك في لحظة تظن أنت انها كمثلها من اللحظات ذوات اللون المتشابه.  في الحقيقة أنها لحظة يقف عندها الزمن … لتكون علامة يتغير بعدها لون الزمن نفسه، ويتغير شكل كل ما  و من يأتيك منه

طيب الله أوقاتكم بكل الحب

 

زهرة لوتس

 

Advertisements

7 thoughts on “لا تبحث عن الحب

  1. يأتي إلينا الحبُ لا ندري بماذا جاء*
    كلماتك رائعة جدًا جدًا جدًا
    كنت في لجة انفعالات ملموسه
    وكأن ما وجدت السكينة هنا
    بين حروفك ،شكرًا.

    1. أشكرك كل الشكر على جميل ما كتبتي ، لا يدخل الى القلب الا ما ينبع من القلب. وأحييك على رهافة مشاعرك و متابعتك الكريمة

  2. سيدتي …
    نحن ما بين حب منتظر وحب مرتحل نبحث عن أنفسنا التي قد تمزقها وتشتتها متاهات الحياة , فلا أقل من أن نأخذ من كلماتك تفاؤلاً مفعماً بحب الحياة وحب الحب ذاته , وأن نحيا به وإن لم نصادفه .
    أشكرك أن أتحت لنا فرصة للتفكير في هذا المعنى .

    1. اما انا … فقد توقفت عن البحث عن الحب منذ زمن، فقط أتحدث عنه … وعما فعله بي. أشكرك على تعليقك أستاذ عبد العزيز

    1. اشكرك على لطف كلماتك و رقة مشاركتك. لا تخافي زوال ما لم يأت بعد… دعيه يأتي أولا ثم لكل حادث حديث، ولكن تذكري وثقي فيما اقول… لا تبحثي عنه .
      دمت على خير صديقتي العزيزة

  3. انا حقيقة منبهر بشرحك المفصل لحقيقة توام الروح يا زهرة لان كل دلك توصلت اليه افكاري ووصل اليه وجداني لانني اعيشه في حلو ومر و قد انفضلت عن توام الروح لظروف بعد الخطوبة يا زهرة اخوك عماد من الجزائر

تسعدني تعليقاتكم

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s